منتديات المغرب الملكي

موقع و منتديات كل الملكيين و الملكيات بالمغرب الملكي
 
دخولالبوابةالتسجيلالرئيسية

شاطر
 

 المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور وسيم
عضو ملكي
عضو ملكي
دكتور وسيم

عدد الرسائل : 3008
العمر : 37
Localisation : rien
. : المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين 3dflag21
النقاط المكتسبة من طرف العضو : 8060
خاصية الشكر : 12
تاريخ التسجيل : 05/01/2013

بطاقة الشخصية
royal: 1

المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين Empty
مُساهمةموضوع: المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين   المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين I_icon_minitimeالسبت 28 سبتمبر 2013, 23:56



وأشار الدكتور سوتييراند، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء بمناسبة تخليد اليوم العالمي لمكافحة أمراض القلب والشرايين، إلى أن احصائيات منظمة الصحة العالمية تبرز أن نسبة حالات الوفاة بالمغرب الناجمة عن أمراض القلب والشرايين تبلغ 40 بالمائة مقابل 30 بالمائة على الصعيد العالمي، وهو "ما ساهم في رفع مستوى الوعي بضرورة القيام بمجهود أكبر في هذا المجال".

وأكد أن "المنظمة، التي تعمل حاليا على تطوير برنامج عملها مع وزارة الصحة المغربية، تسعى إلى بذل مجهود هام وأكبر، حيث سيتم إيلاء الأولوية ، في إطار الجهود المشتركة للمملكة والمنظمة برسم سنتي 2014 / 2015 ، على تطوير وبلورة أنشطة تهم مراقبة ومعالجة الأمراض غير المنقولة بما فيها أمراض القلب والشرايين".

وذكر بشروع منظمة الصحة العالمية منذ بداية الالفية الثالثة في العمل إلى جانب وزارة الصحة من أجل إنجاز بحث حول تقويم العوامل المسببة للمخاطر بالمغرب ، وواصلت بلورة وبرمجة أنشطة مع السلطات الصحية من أجل النهوض ب"نمط عيش صحي وسليم" لتجنب المخاطر المرتبطة بمختلف الأمراض غير المنقولة.

وعبر الدكتور إيف سوتييراند عن يقينه بأن انشغال السلطات الوصية على قطاع الصحة في المغرب بهذا المجال الذي يحظى بالأولوية في برامج وأنشطة منظمة الصحة العالمية سيمكن من تعزيز الخطوات العملية والتقنية الكفيلة بالتصدي لهذه الأمراض في المستقبل.

وأشار إلى صعوبة الفصل بين الجهود المبذولة في مجال محاربة أمراض القلب والشرايين والجهود المتعلقة بمجموع الأمراض غير المنقولة بالنظر لاشتراكها في العوامل التي تشكل مصدر خطر وبالتالي يفرض عدم حصر المقاربة العلاجية في نمط او نوع واحد من الأمراض.

ولاحظ ممثل منظمة الصحة العالمية أن المغرب بذل مجهودا كبيرا في مجال رفع الميزانية المخصصة لأمراض القلب والشرايين والتي انتقلت من 74ر2 مليون درهم سنة 2008 إلى 58 مليون درهم سنة 2013.

وأضاف أن هناك التزاما من شخصيات من مستوى عال بالاهتمام بهذا الموضوع، ولاسيما صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى التي "تولي أهمية كبيرة للأمراض غير المنقولة، ولاسيما مرض السرطان حيث تترأس سموها مؤسسة محاربة داء السرطان التي تحمل اسمها (جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان).

وذكر بهذا الخصوص بالخطاب "الهام للغاية" لسموها بالجمعية العالمية للصحة بالمنظمة العالمية للصحة سنة 2011، حيث "أكدت على الأهمية التي يجب إيلاؤها للتكفل بالأمراض غير المنقولة، بما فيها السرطان وأمراض القلب والشرايين".

وشدد ممثل المنظمة العالمية للصحة على ضرورة إدراج التكفل بعلاج أمراض القلب والشرايين ضمن "رؤية أشمل للأمراض غير المنقولة ، والتي نعلم أن جميع بلدان العالم، ولاسيما منها البلدان ذات مستوى نمو مماثل للمغرب، تشهد ارتفاعا كبيرا وهاما فيها".

وتشمل قائمة الأمراض غير المنقولة، إلى جانب أمراض القلب والشرايين، كلا من مرض السكري والسرطان، "اللذين يرتبطان بأنماط العيش ، سيما في ظل تزايد القطاعات التي تزيد من نسب احتمال الإصابة بها".

وأبرز الدكتور إيف سوتييراند أن الأمر يتعلق بمشكل كبير للصحة العمومية يجب أن تنكب جميع البلدان ولا سيما منها بلدان منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط الأعضاء بمنظمة الصحة العالمية على التصدي له.

وأشار المصدر ذاته إلى "نقص" الأنشطة الرياضية والبدنية التي تعد من العوامل الهامة في تقليص مخاطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين، ذلك أنه بالرغم من عدم توفر المنظمة العالمية للصحة على معطيات دقيقة بخصوص المغرب "فإننا نعلم أن نسبة عدم القيام بأي نشاط بدني أو رياضي عالية في بعض البلدان مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين".

ومن جهة أخرى، تنظم الفيدرالية العالمية للقلب، في إطار تخليد اليوم العالمي لمكافحة أمراض القلب والشرايين (29 شتنبر)، حملة دولية للوقاية تشمل مجموع سكان المعمور، بهدف تحسيسهم بأن 80 بالمائة من حالات الوفاة المبكرة والمفاجئة تكون نتيجة لأمراض القلب والشرايين، وأنه يمكن تجنب الإصابة بالأزمات القلبية في حال مراقبة والامتناع عن أهم مسببات المرض مثل التدخين والعادات الغذائية السيئة وعدم بذل أي نشاط بدني ورياضي.

ومنذ إحداثه سنة 2000، يعد اليوم العالمي لمكافحة أمراض القلب والشرايين، الذي يولي اهتماما خاصا بالنساء والأطفال خلال هذه السنة، مناسبة للتحسيس بهذه الأمراض التي تشكل أول سبب في الوفاة. وتؤدي هذه الأمراض إلى وفاة 3ر17 مليون شخص سنويا عبر العالم، وهي حصيلة تعيش على ايقاع الارتفاع سنة بعد أخرى.

وبحسب الفيدرالية العالمية للقلب فإن التوقعات الخاصة بسنة 2030 تشير إلى وفاة نحو 23 مليون شخص سنويا في العالم بسبب أمراض القلب والشرايين.


منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دكتور وسيم
عضو ملكي
عضو ملكي
دكتور وسيم

عدد الرسائل : 3008
العمر : 37
Localisation : rien
. : المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين 3dflag21
النقاط المكتسبة من طرف العضو : 8060
خاصية الشكر : 12
تاريخ التسجيل : 05/01/2013

بطاقة الشخصية
royal: 1

المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين Empty
مُساهمةموضوع: رد: المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين   المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين I_icon_minitimeالأحد 29 سبتمبر 2013, 00:16

اللهما ادم الصحة علينا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المنظمة العالمية للصحة تدعم جهود المغرب من أجل تقليص مخاطر أمراض القلب والشرايين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المغرب الملكي :: المغرب الملكي بالصوت و الصورة :: منتدى الانشطة الملكية السامية-
انتقل الى: