منتديات المغرب الملكي

موقع و منتديات كل الملكيين و الملكيات بالمغرب الملكي
 
دخولاليوميةالبوابةبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءس .و .جالتسجيلالرئيسية

شاطر | 
 

 قصة مليئة بالعبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
elmoufatich
عضو فريق العمل
عضو فريق العمل


عدد الرسائل : 432
العمر : 30
Localisation : فاس
. :
النقاط المكتسبة من طرف العضو : 3661
خاصية الشكر : 0
تاريخ التسجيل : 27/01/2007

بطاقة الشخصية
royal: 1

مُساهمةموضوع: قصة مليئة بالعبر   الخميس 24 مايو 2007, 07:55

"سرطـان بالدم..اكتشفنا انا لديك سرطان بالدم"



شخص الدكـتور سعد نـظره إلى مريضه والأسـى يكسـوه على حـال هذا الصبـي المحزن الذي بمقتبل عمـره,,
ليس بمقدوره شي ولم يفعلـه!
كل التحاليل وألأشعته اكـدت قوله..!
معـاذ اتـى بوقـت متأخر وحرج جدا..وهذه نهايـة الصبـر عن المرض والأستهتار,,
لكن الدكتور جـاهل سبب استهتار مريضــه!؟

"
"
"
"رفض عقـل معاذ ان يصدق كلام طبيبيه,,رفض الحقيقه المره..
وفجأة تغيرت مسـار تخيلاته وتجـاهل الآلام والأوجاع التي كانت اشبه بالباعوض التي تمتص الدماء بتلذذ بدون مللّ,, وفكـر بحياتـه,,مستقبــله الدامـي والمجهول..امـه مريم..واخته ميساء التي تيتمت,,بعد وفاة أبيهم منذ سبعة أعوام..من الذي يعولهمّ بعـده..!
من الذي يقضـي حاجياتهـم!
هـم يتـامـى منذ الصغـر ولطخـت بهم الدنيا من كـل جانـب..!؟
كيف سيكون وقع الخبـر على امـه!؟
أي الم سيجتاحها!؟؟
ليست لديه القدره على الإفصاح عن مرضـه!؟

"ربـاه ضـاقت بي الدنيــا فأفرجها على فقيرك العبد,, ياأرحم الراحميـن"

؛؛؛؛

ظل معاذ بالمستشفـى واجـروا باقـي التحاليـل والفحوصـات الغير منتهية..
وكلهـا ساعات وكانت امـه وميساء بجانب معاذ الذي غـرق بسبات عميـق بعد أوجاعه القاتلة..
لطمـت مريم وجهها بحـرقه دامية وهي تبكـي على فلذة كبدهـا الذي لم يتنعم بشبابه
وميسـاء الصغيرة بنت العاشره سنه كانت تنقـل نظراتها الفارغه بين امها المنهاره وبين وجه أخيها الشاحـب..
كانـت في صراع مؤلـم..تساؤلات كثيـره تدوي بعقلها الصغيـر
مابها امهـا!ولمااذ كل هذا النحيب!؟؟
واخيهـا !؟؟اخيها الطيـب الحنون ذو القلب الكبيـر.مابـه!؟
انخـرطـت ميساء في بكـاء عميق وهي عاجـزه عن الأسترسال في افكـارهـا
الموقـف اكبـر منهـا,,وهي خائفـه..خائفـه بكل ماتحمله الكلمه من معنى خائفه ان تفقد معاذ مثل مافقددت ابيهـا..
هذا الذي استنتجته ميساء وفكـرة الموت ارعبت قلبهاالصغيـر,,




صحى معاذ بعد الغفوه التي استغرقت مده طويله وابتسـامه صغيره انرسمت بثغره عندما رأى امـه امامه..
تبعـثرت الكلمـات بثغره الباسـم وهو يتأمل الدموع الغزيره التي تجمعت بمحاجر امه ,,
وبعد جهد بالغ اردف بوهن \امـي..
اقتربت امـه منه وحضنت ذراعيـه بخفـه لازمه صمتۥۥساكن ونحيبهـا الموجع هو السمفونيه الوحيده التي علت جدران الغرفه البارده..
والحقيقه المره تقال..ليست هناك كلمـات توفي حق موقف مريم وهي ترى ولدهـا يصـارع المـرض ورغـم هذا يبتسـم بروح طاهره وراضيه,,
مريم\ياحبيبي يامعاذ..اي مصـاب حلّ بنـا!؟ لماذا انت ياطيـب!؟لماذا تتألم ولم تقلّ لي!؟ اكملت بحزن جارح وهي تشهق بعبراتها..ليته فيني ولافيك..ليته فيني؟؟
معاذ\اماه..كفي عن البكاء..انا راضـي بقـدري..امـاه لااريدك ان ارى حزنك..انتي التي علمتيني الصبر اليس كذلك!؟؟اليس كذلك يااماه.. وانا حقا صابـر..
اجهشت مريم بالبكـاء..وهي مندهشـه بكلام ابنهــا وصبـره بعد الذي حصـل!حضنته اكثـر وبشـده وهي عاجـزه عن تخفيف الامه ..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
توالت ألأيـام..ومعاذ خرج من المستشفى وبدا بجلسات الكيماوي التي اهلكت بقية جسده واسقطت شعره...وقللت من مناعته..

لكن معاذ لم يستسلم للمرض ابدا..ومارس بقيـة حياته طبيعيه لولا الألام المبرحـه التي يستشعرها وتمنع عنه النوم والراحه..

وبيـوم من الأيـام..وببداية فصـل الشتاء..
خرج معاذ واخـته ميساء لأشتراء ملابـس تقيهم من البرد القارس..ورغم منع ام معاذ من خروج ابنها بهذه ألأجواء..الا انه اصـرّ وبشـده ومنها يستنشق هواء ويغير جو البيت والعقاقير الطبيه التي تلازم فراشه بغرفة المعيشه

تنزه معاذ مع ميساء باارجاء المدينه..وهو يشعر بفرحة اخته وهي تناظر العالم الخارجي التي لم تراه من فتره طويله بعد مـرض اخيها..
عزمهـا على عصير فواكه طازج..وفشـار مغمور بالسكر البني وهم سائرين للمتجر ..
وبعد شرائهم لأغلب حاجياتهم خرجوا ينتظرون تاكسي يوصلهم للبيت..
ظلوا فتره قصيره امام المتجـر وهم ينتظرون أي تاكسي يمـر من ناحيتهم..ومعاذ رجعت الألام تكسـو عظامـه..لكنه قاومـه..قاومـه بكل قوه وهو يصبـر نفسه بالدعاء لعلا الله يخفف من اوجاعه..

وبهذه اللحظـات انتبه معاذ على رجـل مسنّ مليء التجاعيد بوجهه الذاوي الذي جار عليه الزمن بكل قسوه واجلسه بهالزوايه لامأوى له ولاسكن.. جالس هناك بكل وهن وضعف بالقرب من المتجـر وجميع جسده يرتجـف من البـرد القارس الذي حلّ هذه اللحظه..
اقترب منه وهو يشد يد اخته ويحثها على المشي بعض خطوات..
لمنّ وصل اليه..واصبح امامه..

وبلحظه عابـره..فصخ جاكيته الجلدي الذي يرتديه وشعر بالرجفه الشديده من البرد الذي احس انه دخل بتجاويف عظامه ..وهألأمر شجعه انه يضع جاكيته و بخفه على كتف الرجـل المسـن..ويبقى بالتيشرت القطني الذي لايغني ولايسمن من جوع..

وانشـرح صـدره وتهللت اساريره وابعد الله المه وهمه وهو يرى الأبتسامه الفرحه تعلو وجه الرجل المسن..
وبدون شعور منـه..وخطوات بطيئه اخذ الكيس الذي كان بداخله المفـرش القطني الذي شراه للتو من المتجر ووضعه جنب الرجل المسـن..وهو يقول هامس\هذا ايضا لك ياعمـي..
رفـع الرجل المسن يديه الى السمـاء بعجز وباايدين مرتجفه وهو يرفـع دعـوه صادقـه ونابعه من قلبه الى اعلى السماء..

رحـل معـاذ لبيتـه ودعـوة الرجل المسن لازالت تتردد بمسامعــه..وكلّ مااسترجع الموقـف بذاكرته شعـر بأنشـراح غريب بصدره....وراحـه مثيره عجيبه تستأصل جسده...

وحصلت المعجـزه..حصلـت المعجـزه التي لاعالم..ولا طبيب بأأعلى المراتب وصل اليهـا..
حصلـت المعجـزه من الحي القيـوم الذي يقوّل
كنّ فيكـون؟؟!
بالمستتشفى واثناء الدكتور سعد يراجع حالة معاذ ونتيجة الأشعه
ذهـل بالذي يراه امامـه...وامتنع عن الكلام من الصدمـه..
معاذ جفلّ من تغيرات ملامح دكتوره..لكنه التزم الصمـت وألأنتظـار..
الدكتور سعد اخيرا خرج من ذهوله \معاذ..
معاذ بنبره حزينه لكنها صابره\نعم دكتور..هلّ من جديد..قلّ يادكتور لاتخف علي انا صامـدّ..
الدكتور\لالالا يامعاذ..الخلايا السرطانية اختفت..لايوجد خلايا يجميع ارجاء جسدك..معاذ انت سليم.
معافى يامعاذ..
معافى يامعــاذ..


استوعب معاذ كلام طبيبه..وانهمرت الدمـوع بوجهه..انهمـرت وهو يتمتم فرحا وسعيدا ومن اعمـاقه"الحمدلله..الحمدلله لمن ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
الحمدلله..ياعظيم يارحمن..ياحي ياقيــوم..
الحمدلله ياشاافي يامعافي..ياللــه..


خـرج معاذ من المستشفى كالطفل الذي ولدّ من جديد..خـرج والسعاده تملأ قلبه المؤمن...
ولوهله..لم يعرف لما تذكر الرجل المســن !!..
انه هو..هو الذي كان سبب في شفاؤه..

غيـرّ مساره طريقه واتجه مسرعا ناحية المتجر وروحه ترفرف وقلبه يرقص فرحا وهناء.. يجب ان يقبلّ راسـه ..يجب ان يشكـره.. ويفصح له عن مرضـه..

تمت

منـــقول لروعتها واخذ العظة منها ((مع العلم انها غير حقيقية ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://esisa.forumpro.fr/index.htm
محمود الاردن
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 1572
النقاط المكتسبة من طرف العضو : 3666
خاصية الشكر : 18
تاريخ التسجيل : 07/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصة مليئة بالعبر   الجمعة 25 مايو 2007, 23:41

يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
روح الـبـهـيـة
عضو متطور
عضو متطور


عدد الرسائل : 126
العمر : 38
النقاط المكتسبة من طرف العضو : 3582
خاصية الشكر : 0
تاريخ التسجيل : 01/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصة مليئة بالعبر   السبت 26 مايو 2007, 07:00

عزيزى

elmoufatich

يعطيك ربى الف عافية

ومشكور بزاف على مجهودك الطيب

تحياتى

خلودى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.ph02.com/vb/forumdisplay.php?f=127
 
قصة مليئة بالعبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المغرب الملكي :: المنتديات العامة :: المنتدى العام للنقاش-
انتقل الى: